مشروع عمل جماعي
 لمكافحة ظاهرة ألفاظ الكفر

   
آخر المشاركات : •   احذر .. ملعونٌ من يسب الصحابة ويسب الدين حتى ولو صلّى وزكّى وصام   •   جاء في الحديث (من سبّ أصحابي فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين) فكيف سيكون جزاء من يسب رب الصحابة و الدين   •   إقامة الحجة على من يسب الدين   •   من يسبُ الذات الإلهية ويسبُ الدين ملعونٌ في الدنيا والآخرة قال تعالى: { إن الذين يؤذون الله ورسُوله لعنهُم الله في الدنيا والآخرة }   •   إلى كل مسلم غيور على حرمات الله .. ندعوك للمشاركة في هذه الحملة نصرةً لله وغيرةً وحمية لدينه   •   حملة حملة (حملة انه الله جل جلاله)   •   اتق الله ..   •   احذر من استخدام التواصل الاجتماعي للتفاخر   •   من بواعث الاستهزاء إضحاكُ الآخرين على حساب ديننا الحنيف   •   الرجاء عدم تصوير سفرة الافطار في رمضان حتى لا تؤلم المحتاج...  
  
الصفحة الرئيسية
 
أقسام المشروع

  مقالات العلماء والدعاة
 

  فتاوى شرعية
 

  المحاضرات والدروس وخطب الجمعة
وحملات التوعية والندوات والمواعظ

 

  الأناشيد الصوتية والمرئية
وجميع الأعمال الخاصة بالإنتاج الفني

 

  القصائد الشعرية
 

  مقالات الأدباء والكتاب المفكرين والسياسيين
 

  لوحة الشرف
 

  شعارات وتصاميم خاصة بالظاهرة
كروت دعوية - فلاش - يوتيوب
بوربونت- سكتش - ملصقات - بانر
نغمات ورسائل للهاتف المحمول

 

  المنتديات التي ساهمت بالمشروع
 

  مساهمات القراء
 

  مواضيع أخرى تتعلق بالظاهرة
 

  آرائكم واستفساركم ومقترحاتكم
 

  ظواهر سلبية أخرى
 

  للمراسلة
 
الصفحة الرئيسية
مشروع عمل جماعي لمكافحة ظاهرة الفاظ الكفر


قال الله تعالى : إن الذين يؤذون الله ورسوله لعنهم الله في الدنيا والآخرة وأعد لهم عذاباً مهينا (الأحزاب: 57)

تعريف بالمشروع

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين وبعد :

مما يحز في النفس ويترك في القلب أسى ولوعة بأن نجد في بلاد الشام وبعض الدول العربية ظاهرة ألفاظ الكفر
( سب الذات الإلهية  وسب الدين ) يتفوه بها البعض على الملاْ ليعبروا فيها عن غضبهم ,
 وأصبح سماع الكفر في بلاد الإسلام امرا اعتياديا لاينكر مع أنها كلمات تخرج قائلها من الملة والعياذ بالله  فيسمعها الجيل الناشئ من مجتمعهم المحيط بهم يوميا فيصبح سماعها مألوفا عندهم ومن ثم يتفوهوا هم  بها ليعبروا عن غضبهم وسخطهم ومما يؤسف له حقا بان الحكومات التي تتواجد فيها تلك الظاهرة لا تعاقب من يتلفظ بكلمة الكفر
فمن واجب كل مسلم غيور على حرمات الله أن يقدم أقصى ما عنده لمواجهة وإنهاء تلك الظاهرة كل منا حسب استطاعته وإمكانيته بإحدى الطرق المذكورة في موقع مشروع عمل جماعي الذي اعد خصيصا لمكافحة ظاهرة ألفاظ الكفر.

فارجو من الله تعالى  كل من يصله هذا المشروع ان يتذكر بان يعمل شيئا بحياته لمكافحة تلك الظاهرة المؤلمة
نصرة وغيرة وحمية لله ودينه مادامت الظاهرة منتشرة بين المسلمين .

 

أهداف المشروع :

1- تحريك الرأي العام في الدول التي تتفشى فيها ظاهرة الالفاظ الكفرية وذلك للعمل على محاربتها وإنهائها حيث
    مازلنا نعاني من سماعها ولم نجد حلا لها منذ عقود طويلة .
2- توعية من يتلفظ بكلمة الكفر بخطورة تلك العادة وما يترتب عليها من أحكام في الدنيا وعقاب في الآخرة .
3- إنشاء جيل واع يدرك مخاطر كلمة الكفر وينبذ من يتلفظ بها .
4- الحث على إصدار قرار رادع لكل من يتلفظ بكلمة الكفر في البلاد الإسلامية .