مشروع عمل جماعي
 لمكافحة ظاهرة ألفاظ الكفر

   
آخر المشاركات : •   حملة اطبع والصق المرفق نصرة لله وغَيْرةً وحَمِيَّةً لدينه   •   الغضب ليس مبرراً للكفر .. تذكر هذه الآية   •   أهم سبب لضياع القدس ومعاناة أهل سورية وأهل الشام ..(وعلى رأس هذا الذنوب التلفظ بالشتائم الكفرية)   •   لنساهم في محاربة الفاظ الكفر كما ساهمنا في محاربة فيروس كورونا   •   عجباً لأمة غضبت لإفراغ الحرم المكي ولم تكترث لسماع سب الذات الإلهية جهاراً نهاراً في بلاد المسلمين   •   وإنها لظاهرة خطيرة فيها جرأة على الله ودينه وكتابه ورسوله   •   إلى متى ستستمر ظاهرة ألفاظ الكفر في بلاد المسلمين؟!   •   سادتنا خطباء المساجد: نناشدكم الله بتخصيص خطبة جمعة عن تفشي ظاهرة ألفاظ الكفر ومطالبة المسؤولين إصدار قرار يعاقب من يسب الذات الإلهية ويسب الدين   •   نداء .. نداء للإعلاميين ومقدمي البرامج في القنوات الفضائية الغيورين على حرمات الله   •   أعظم جرم في مجتمعاتنا .. سبّ الذات الإلهية .. شارك الفيديو نصرة لله وغيرة وحمية لدينه  
  
الصفحة الرئيسية
 
أقسام المشروع

  مقالات العلماء والدعاة
 

  فتاوى شرعية
 

  المحاضرات والدروس وخطب الجمعة
وحملات التوعية والندوات والمواعظ

 

  الأناشيد الصوتية والمرئية
وجميع الأعمال الخاصة بالإنتاج الفني

 

  القصائد الشعرية
 

  مقالات الأدباء والكتاب المفكرين والسياسيين
 

  لوحة الشرف
 

  شعارات وتصاميم خاصة بالظاهرة
كروت دعوية - فلاش - يوتيوب
بوربونت- سكتش - ملصقات - بانر
نغمات ورسائل للهاتف المحمول

 

  المنتديات التي ساهمت بالمشروع
 

  مساهمات القراء
 

  مواضيع أخرى تتعلق بالظاهرة
 

  آرائكم واستفساركم ومقترحاتكم
 

  ظواهر سلبية أخرى
 

  للمراسلة
 
القصائد الشعرية > أدب مع الله ( للشاعر سليم عبدالقادر )

موضوع جديد - اضافة رد

 الكاتب  المشاركة
 أحمد
 البلد:
 البريد : لا يوجد
  أدب مع الله ( للشاعر سليم عبدالقادر )

لو كنتَ حُرَّ الفكرِ والقلبِ
عبداً لهُ، متواضعاً أدباً

يُعطي، وكم يُهدي من النِّعَمِ
الحُرُّ يعبدُهُ، ويشكُرُهُ

ولَرُبَّ أعمى القلبِ يُنكِرُهُ
اللهُ يعطيهِ ويُكرمُهُ

ولَرُبَّ أعمى القلب، ميِّتِهِ
بالسّوءِ يذكُرُ ربَّهُ سفَهاً

من كان يشتِمُ ربَّهُ جهلا
فحياتُهُ خِزيٌ، وموعدُهُ

اللهُ، جلَّ اللهُ، نعرفُهُ
وحسابُهُ للعدلِ أوجدهُ
 

 

فاذكُرْ إلهَ الكون ِ بالحُبِّ
ربُّ الوجودِ الرائعٍ الرّحبِ

يحمي ويهدي في دُجى الظُّلَمِ
يُثني عليهِ بأطيبِ الكلِمِ

جهلاً، ويجحدُهُ، ويُهجُرُهُ
لكنّ أعمى القلبِ يكفُرُهُ

سحقَ الضّلالُ ضياءَ فطرتِهِ
حاشا يرى أعتابَ جنّتِهِ

ماكان إلا فاسقاً نذلا
نارُ تكون لمثله اهلا

وبأمرِهِ كونٌ يُصرِّفُهُ
مايغرِسُ الإنسانُ يقطِفُهُ

 

 July 26, 2010, 8:41 pm  
 ياسر
 البلد:
 البريد : لا يوجد
 رحمك الله

   رحمك الله ياشاعر الطفولة والثورتين 

ونسال الله ان يجزيك خيرا على ماقدمته للامة الاسلامية ونساله تعالى ان يسكنك جنة الفردوس الاعلى مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا

 October 5, 2013, 1:39 pm  
أرسل الموضوع لصديق - طباعة الموضوع

موضوع جديد - اضافة رد